الرئيسية / للقارئ راي / أسفي: كورنيش حاضرة المحيط ؟؟؟

أسفي: كورنيش حاضرة المحيط ؟؟؟

بقلم عماد المعزوزي

هل كورنيش أسفي هو من تأخر إنجازه ،أم أنها مدينة كلها تأخرت عن كل شيء و في كل شيء …

أسفي تبكي جحود الحكومات المتعاقبة و جحود أبنائها و جحود التاريخ ،لكنها ظلت شامخة رغم الطعنات و نزيف لا يعرف للتوقف سبيلا.
الكثير من الكلام قيل و الكثير من الكلام يستحق أن يقال عن جزء من نخبها السياسية و فاعليها الاقتصاديين و الجمعويين الذين لا يفوتون أي فرصة للمتاجرة بها دون استحياء ،لكن ربما تعطلت لغة الكلام ،أو لم يعد للكلام معنى ،ليبقى الصمت حيلة العاجز .
هي حاضرة المحيط إن هي مازالت تستحق هذا اللقب،لا تنتظر عطفا أو إشفاقا ،بل اعترافا و إنصافا ،عله يعيد شيئا من كرامتها..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*