الرئيسية / المجتمع المدني / الايام الدراسية حول دليل المساطر المالية لتنفيذ نفقات حاملي المشاريع باقليم اسفي

Notice: Undefined index: tie_sidebar_pos in /home/safizoom/domains/safizoom.com/public_html/wp-content/themes/jarida/includes/post-head.php on line 5

الايام الدراسية حول دليل المساطر المالية لتنفيذ نفقات حاملي المشاريع باقليم اسفي

احتضن مقر ولاية جهة دكالة عبدة يوم الخميس 8 ابريل 2014 الأيام الدراسية حول المساطر المالية لتنفيذ نفقات حاملي المشاريع من جماعات ترابية و مؤسسات عمومية و جمعيات وتعاونيات وشركات الأشخاص، وافتتح اللقاء بكلمة للسيد رئيس قسم العمل الإجتماعي بعمالة إقليم آسفي التي عبر من خلالها عن ماهية اللقاء، باعتباره لقاء تواصليا يهدف إلى توضيح وشرح المساطر المتعلقة بالصفقات، التي ينبغي احترامها، وأوضح أن المشاريع المنجزة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تخضع للإفتحاص من طرف الجهات المانحة، وأضاف السيد ادبيرة أن تفويض تدبير المشاريع إلى الجمعيات يهدف إلى نقل الخبرات إليها من أجل إقدارها على إنجاز الصفقات، مادام أن المانحين يشترطون على حاملي المشاريع أن تكون لهم خبرة في تدبير الصفقات، بعد ذلك تدخل أطر ولاية الجهة، لتوضيح العديد من النقط ذات العلاقة بمساطر تنفيذ نفقات حاملي المشاريع، حيث شددوا على ضرورة أن يكون المشروع واضحا ولا يحتمل الغموض، وأن يتسم بالواقعية، وأن يراعي الأثمنة المتداولة في السوق، وبخصوص المعايير التي ينبغي أن تراعيها المشاريع، فهي ذات طبيعة وطنية أو دولية، أضف إلى ذلك أن ملاحضات لجنة الإفتحاص، ينبغي أخدها بعين الإعتبار من أجل إنجاح المشاريع، كما ينبغي استحضار الإكراهات المرافقة لإنجاز المشاريع، و العمل على دراسة المشاريع بعناية تامة مع المصالح الخارجية المختصة حسب نوعية المشاريع( الفلاحة، التعاون الوطني، التعليم، الشباب والرياضة، المهندسون، مكاتب الدراسات، الشركات.) هذا وقد فتح نقاش بين حاملي المشاريع وأطر عمالة إقليم اسفي لامس العديد من النقط المرتبطة بنوعية طلبات العروض والمساطر الواجب اتباعها حسب كل نوع على حدة، وقد عبر أطر العمالة عن استعدادهم لمتابعة المشاريع المقترحة في هذا الإطار، ووقوفهم إلى جانب حامليها بشرح المساطر وتوضيحها، وتسهيل التعاطي معها.
نورالدين الزقلي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*