الرئيسية / المجتمع المدني / الفعاليات الحقوقية بآسفي تساهم في حفل تـأبين المناضل الحقوقي الطيبي البوعيبي

Notice: Undefined index: tie_sidebar_pos in /home/safizoom/domains/safizoom.com/public_html/wp-content/themes/jarida/includes/post-head.php on line 5

الفعاليات الحقوقية بآسفي تساهم في حفل تـأبين المناضل الحقوقي الطيبي البوعيبي

احتضن المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين مساء يوم السبت 17 ماي 2014 حفل تأبين المناضل الطيبي البوعيبي، الذي نظمه المنتدى المغربي من جل الحقيقة والإنصاف، وفيما يلي نص شهادة الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع اسفي، في حق المرحوم ، كما توصلنا بها في موقع آسفي بالواضح:
يعتبر الفقيد الطيبي البوعيبي من مؤسسي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع أسفي ونحن الشباب الذي ترك لنا هذه الشمعة سنسلمها لجيل ما بعدنا ونعاهدك أيها الرفيق على أن نستمر في نفس الدرب الذي نهجته وسنظل أوفياء لقيمك ولخصالك النضالية والسياسية والحقوقية . وواهم من يظن ان الفقيد مات فنحن من بعدك إخترنا جميعا الطريق الذي رسمته من أجل التحرر والتغيير ونصرة حقوق الإنسان كاملة التي تتمثل في الكرامة والحرية والعدالة الإجتماعية.
ستبقى خالدا كمدرسة متميزة ،ستبقى خالدا بأعمالك و مواقفك وخصالك ،ستعرفك الأجيال بعد أن يتحدث الجميع عن مناقبك وعن أعمالك ونضالاتك.
والفقيد الذي ألمنا فراقه لمن المخلصين الصادقين في هذا البلد،وحق لنا أن نقول إنه لم يفتقده إخوانه ورفاقه في النضال ومعارفه ولكنه إفتقده الشعب المغربي قاطبا،فالرجل كان من نواذر الرجال وسيبرز التاريخ ما كان مخفيا في سيرته وحقنا أن نفخر بهذا الرجل. الذي عاش الحياة بكل عنفوان ،ووهب حياته للنضال والكفاح والتضحية بسخاء باذخ ،فهو المناضل الأصيل المتزن والمدافع الشجاع /العنيد عن قضايا الكادحين والمحرومين والمناصر لاحتجاجات ونضالات متعددة الأبعاد من أجل التحرر ورفع الظلم وتحقيق الكرامة الإنسانية.
نجتمع اليوم في ذكراك:عائلتك ورفاقك والقوى اليسارية والديمقراطية.
تحية لعطائك النضالي ،نجتمع من عاشرك ومن صاحبك في الأيام العصيبة ومن جادلك في قناعتك وسواء من أقتسم المواقف أوخالفك الرأي فيها،كنت بينهم محط تقدير وإحترام،منبع هذا التقدير والاحترام مناصرتك بصدق وقوة وشجاعة نصرة الشعب المغربي من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان.
رفيقنا البوعيبي في ذكراك وأنت الوفي لقيم الديمقراطية وحقوق الإنسان في زمن النهايات المباغتة والموت الإستعجالي نستحضر في ذكراك من ماتوا غذرا واستشهدوا من أجل كرامة هذا الوطن.
اعتقلت و ذقت كل أنواع التعذيب لكنك كنت المناضل الصلب نصيبك 7سنوات من السجن من طرف قضاء النظام لم تنل من نضاليتك قيد أنملة بل استمر كما كان مناضلا شجاعا لا يهاب السجن ولا السجان غير مساوم على المبادئ مخلصا لافكاره ولقناعاته السياسية.
لقد ظل الفقيد تابثا ووفيا للمبادئ والقيم التي دافع عنها حتى اخر رمق من حياته.
وفي الاخير اقدم باسم مناضلات ومناضلي الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع أسفي لعائلته الصغيرة وزوجته وأبنائه وإخوته وأصهاره وإلى رفاقه في اليسار عموما أحر تعازينا ،وإذ نستحضر درب نضاله الطويل رغم معاناته مع المرض بدون كلل ولا ملل إلى جانب عموم الكادحين من أبناء الشعب المغربي ،مدافعا عن تطلعات الشعب المغربي في الحرية والانعتاق و التحرر و ضد الاستبداد والفساد.
وفي الاخير فمهما قلنا لن نتمكن من التعبير عن مدى درجة الحزن والالم في فقداننا لهذا المناضل و عزاؤنا وحد.
عن المكتب المحلي
اسفي17ماي2014

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*