الرئيسية / بيئة / آليات شركة سيطا البيضاء تتعرض الاتلاف و النهب في غياب رؤية واضحة للاستفادة منها

آليات شركة سيطا البيضاء تتعرض الاتلاف و النهب في غياب رؤية واضحة للاستفادة منها

عزيز بوحمالة

تركت شركةسيطا البيضا التي كانت تدبر قطاع النظافة بمدينة آسفي اسطولا من الاليات (شاحنات صغرى وكبرى واخرى للسقي ودراجات نارية متنوعة…. )اصبحت بقوة القانون ملك جماعي حر للتصرف .
لكن ما يحز في النفس هو ان المجلس الجماعي بدل مجهود كبير في استرجاع هذه الاليات وتجميعها لكن في المكان الخطأ وبدون رؤية واضحة في كيفية الاستفادة من هذه الاليات التي لازال الكثير منها في وضعية قابلة للعمل
لا الجماعة استفادت من هذه الاليات ماليا
ولا الشركة الجديدة Safi environnement استفادت من هدا الاسطول
ولا المدينة استفادت من هذه الاليات
هي الان متواجدة في سوق الجملة للخضر والفواكه جنوب اسفي معرضة للنهب والسرقة وتحث أشعة الشمس والامطار.

هالعار لماغير بيعوهم لنفس الشركة أو للخواص بشكل شفاف وفي واضحة النهار والفلوس ديالها سقو بيهم حدائق المدينة لتخسرات عليهم الملايير .
او صلحو بيهم مجزرة اللحوم الحمراء بالمدينة التي لاتشرف

و ممكن نبنو بيهم مراكز التكوين المهني في كاوكي و الدريوشات وقرية الشمس ودوار الرمل في انتظار التنمية لهده المناطق وحقهم لكسب المهن اللازمة في العيش الكريم .
وهو موضوع سؤال كتابي في شقين وضعته للاجابة والتوضيح لمكتب مجلس جماعة اسفي دورة أكتوبر المقبلة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*